زيارة المتحف

شراء التذاكر

يستضيف متحف الجسد في جامعة خليفة معروضات ذات مستوى عالمي تهدف إلى تعليم وإلهام عقول الطلبة وجميع الزائرين لاتباع أنماط الحياة الصحية. وبناءً على ذلك، فإن جميع المعروضات المحلية والدولية في المتحف تسعى إلى زيادة الوعي لدى الجميع حول أهمية المحافظة على الصحة.

المعروضات الحالية

متحف الجسد، المتحف العالمي الذي تستضيفه جامعة خليفة من 11 سبتمبر 2019 لغاية 11 فبراير 2020، هو تجربة فريدة من نوعها في المنطقة، حيث يمكنك المتحف الزائرين من الاطلاع على جميع الأجزاء الداخلية في جسم الإنسان ووظائفها، كما يوضح لك أهمية اتباع نظام حياة صحي لعيش حياة صحية خالية من الأمراض. قم بشراء التذاكر الآن لتخوض تجربة ليس لها نظير.